سماعه بلوتوث BEOPLAY H9i

الشركة الدانماركية الأنيقة بانغ آند أولفسن التي لطالما اعتادت على تمتيع أبصارنا بمنتجاتها الفاخرة والتي تخاطب العين قبل الأذن، ولكنها تتجه نحو الجمهور البذِخ الذي لديه استعداد لدفع مبلغ عالي مقابل الحصول على منتج أنيق ذو جودة عالية. وقد جاءت الشركة اليوم بسماعة BEOPLAY H9i التي لا تختلف عن بقية منتجات B&O حيث إنها سماعة مرتفعة في السعر مقارنة بالمنافسين، لكنها تحفة فنية بكل معنى الكلمة. لقد الشركة بأدق التفاصيل في هذه السماعة ، حتى وكأنها قد أنتجت نسخة واحدة من السماعة وليست عدة نسخ.
سنتحدث في هذه المقالة عن سماعه بلوتوث BEOPLAY H9i بالتفصيل، فنأمل أن تستمتع بالقراءة.

تقييم ساوند دوز: 8/10

التصميم والخصائص

سماعه بلوتوث BEOPLAY H9i ببساطة هي سماعة فائقة الجمال. يمكنني الاكتفاء بالنظر إليها لتغيير مزاجي، فأنا شغوف جدًا بالمنتجات التي تهتم الشركة بجمال تصميمها “مثل منتجات شركة آبل” ، فهذه السماعة تحفة فنية بأدق معنى الكلمة. السماعة جاءت في الأساس بلونين، وهما الأسود والبيج.

سواعد السماعة مصنوعة من ألمونيوم مصبوغ بلون يوافق لون السماعة. هذه السواعد تنزلق للخارج والداخل بحركة انسيابية ناعمة وذلك حتى تعدلها حسب مقاس رأسك. وأفضل ما في الأمر أنه بمجرد تعديلها على مقاس رأسك فإنها ستثبت على ذلك ولن يتغير مقاسها بالخطأ أثناء حركتك أو قيامك بهز رأسك.

ستجد أن بقية مواد صنع السماعة أيضًا غاية في الجودة والأناقة. المنطقة العليا من السماعة والتي تلامس أعلى رأسك مصنوعة من جلد البقر الأصلي. وكذلك أكواب السماعة Earcups تحتوي على حشو عالي الجودة ومغلفة بجلد خراف أصلي. كما أن هذه الأكواب قابلة للاستبدال إذا تأثرت جودتها بمرور الزمن.

أكواب السماعة Earcups أيضًا قابلة للتعديل، حيث يمكنك طيها بزاوية 180 درجة. وهذا أمر مهم في سماعات الرأس. حيث يمكن طيها ووضعها في الحقيبة وتوفير مساحة. كما أن إمكانية تعديل أكواب السماعة مهم حتى تناسب السماعة حجم رأسك تمامًا فلا يكون هناك أي مشاكل أو ضغط على رأسك أثناء ارتداء السماعة. كما أن حركة السماعة أثناء طيها ناعمة جدًا ولن تشعر بأي أصوات أو احتكاك.

يمكن وضع السماعة بسهولة داخل الحقيبة من غير خلق مساحة كبيرة لديك. لكن أكواب السماعة لا يمكن طيها إلى الداخل كما هو الحال مع سماعه بلوتوث Sony WH-1000XM3 أو سماعة ATH-M50XBT

موضع معالجات الصوت

المعالجات الصوتية في معظم سماعات الرأس يتم وضعها في منتصف أكواب السماعة فتكون قريبة جدًا من الأذن. فتقوم السماعة بإصدار الصوت مباشرة إلى الأذن مما ينتج عن اصطدام مباشر بطبلة الأذن، فيسبب نوعًا من الخشونة في الصوت. أما معالجات سماعة BEOPLAY H9i فقد تم ارجاعها إلى الوراء قليلًا مع إمالتها إلى الزاوية. والنتيجة من هذا التغيير لموقع المعالجات مذهلة. فالأصوات التي تخرج من السماعة ناعمة وموزعة بطريقة جميلة، وكأنها تخرج من مكبرات صوت Speakers محيطية. في العادة، السماعات التي تأتي بهذه الميزة تكون باهظة جدًا في الثمن.

السماعة تحتوي على مستشعرات بإمكانها معرفة إن قمت بارتداء السماعة أو نزعتها من رأسك. ستقوم السماعة بإيقاف المقطع الصوتي بشكل تلقائي عند نزعك للسماعة، كما أن المقطع الصوتي سيعود للعمل عند ارتداء السماعة مجددًا.

سعة البطارية

السماعة قادرة على العمل لمدة 18 ساعة متواصلة مع تفعيل خاصية عزل الضوضاء الفعال ANC، كما انها تعطيك 23 ساعة من الاستخدام إذا قمت بتعطيل خاصية عزل الضوضاء الفعال. السماعة تحتاج حوالي ساعتين ونص لشحنها من صفر بالمئة إلى مئة بالمئة.

هناك سماعات أخرى في السوق توفر سعة بطارية أكبر من BEOPLAY H9i ، لكن ما يميز هذه السماعة أن بطاريتها قابلة للتغيير. من السلبيات التي يتم إخفاءها في كثير من السماعات اللاسلكية أن بطاريتها ليست قابلة للاستبدال عند فسادها، لكن هذه بطارية هذه السماعة قابلة للاستبدال.

التطبيق على الهواتف الذكية

شركة B&O قامت بتطوير تطبيق خاص بسماعة BEOPLAY H9i على الهواتف الذكية. يمكنك تحميل التطبيق على هواتف الأندرويد أو IOS. التطبيق يتطلب منك التسجيل قبل استخدامه. بمجرد التسجيل ستتمكن من معرفة بطارية سماعتك، كما ستتمكن من تعديل خصائص الصوت لتناسب رغبتك. هناك ملفات صوتية جاهزة تناسب البيئة التي تتواجد فيها “في الطريق إلى العمل ، في الجيم ، البث الصوتي ، الهدوء”. قد لا تدرك الفروق بينها بادئ الأمر. لكنها بمجرد الاعتياد عليها ستدرك الفرق الكبير بين هذه الملفات الصوتية والتجربة الفريدة التي يمنحك إياها كل واحد منها.

التطبيق أيضًا يمنك من تفعيل أو إلغاء خاصية عزل الضوضاء الفعال ANC ، وكذلك وضع الشفافية Transparency Mode “وضع يمكّنك من سماع الأصوات التي حولك باستخدام المايك”

التحكم باللمس

سماعه بلوتوث BEOPLAY H9i تحتوي على لوح اللمس في الجهة اليمنى من السماعة.

  • اضغط ضغط واحدة على قرص الألمونيوم لتشغيل/إيقاف المقطع.
  • اسحب إلى الأمام لتغيير المقطع أو إلى الخلف للعودة للمقطع السابق.
  • حرك اصبعك باتجاه عقارب الساعة لرفع الصوت أو عكس عقارب الساعة لخفض الصوت
  • حرك اصبعك من أعلى القرص لأسفله لتفعيل عزل الضوضاء الفعال أو لإيقافه.
  • حرك اصبعك من أسفل القرص لأعلاه لتفعيل أو إيقاف وضع الشفافية “Transparency Mode”

بخلاف الهواتف الذكية التي تستجيب شاشات اللمس فيها للجلد البشري ولمواد أخرى محدودة، فإن لوح اللمس هنا يستجيب لأي مادة تلامسه، كما أن اليد الرطبة تستطيع التحكم بهذا اللوح، وهذه ميزة رائعة حيث أنه يمكن التحكم بلوح اللمس بشكل ممتاز في الأجواء الرطبة، لأن بعض السماعات يتأثر لوح اللمس فيها عند ازدياد الرطوبة.

عزل ممتاز للضوضاء

واحدة من الأهداف الرئيسية لتقنية عزل الضوضاء الفعال ANC هو منع احتمالية فقدان السمع الناتجة عن رفع الصوت المبالغ فيه للتخلص من الضوضاء. حيث أن بعض الناس المتواجدين في بيئة مزعجة يعمدون إلى رفع الصوت لأعلى الدرجات للتخلص من تلك الضوضاء، فيؤثر ذلك على حاسة السمع عندهم. لكن مع تقنية عزل الضوضاء الفعال سينتهي ذلك العناء، حيث أن هذه التقنية تحجب معظم الضوضاء الموجودة حولك، فلا حاجة لرفع الصوت لدرجات عالية.

عزل الضوضاء الفعال في هذه السماعة ممتاز جدًا. هناك سماعات تتفوق عليها في عزل الضوضاء لكن لا تقارعها في جودة الصوت، أما هذه السماعة فهي تتفوق في الجمع بين العزل الممتاز للضوضاء وجودة الصوت الرائعة.

  

الخلاصة

سماعة BEOPLAY H9i تقدم جودة صوت مذهلة مع تصميم غاية في الأناقة والجمال. أداء عزل الضوضاء النشط ممتاز جدًا، لكنه ليس الأفضل. وضع الشفافية رائع وتشعر بأن الأصوات طبيعية وليست مضخمة.

سعر السماعة مرتفع لكن كما ذكرت في مقدمة المقالة أن هذه السماعة موجهة لفئة معينة من المستخدمين، وهي الفئة المستعدة لشراء منتج بسعر عالي إن كان هذا المنتج متقن الصنع ويمنحهم صفة التفرد عن غيرهم، وقد أجادت السماعة تحقيق ذلك الأمر أيما إتقان.

Summary
Review Date
Reviewed Item
BEOPLAY H9i
Author Rating
41star1star1star1stargray
Product Name
سماعه بلوتوث H9i

انضم إلى القائمة البريدية ليصلك كل جديد

 

 

You have Successfully Subscribed!